منتدى الخفاجيه
ألسلام عليكم ورحمة ألله وبركاته

مرحبا بك زائرنا ألفاضل فى منتدى الخفاجيه
سعدنا بزيا رتك ونتشرف بتسجيلك
نتمنى لك مرورا طيب

وأعلم أخى ألفاضل أكرمك ألله
أن
(( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد ))

مع تحيات إدارة المنتدى



 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ
ننوه عناية حضراتكم أن ألمنتدى للتواصل وأن معظم ماورد به منقول للفائدة وألمنفعة فإن كان صواب فمن الله وحده وإن كان هناك نقص فمنا وألشيطان
يمنع منعاً باتاً نشر مواضيع تتعلق بالسياسة والاديان والملل وسيتم حذف المواضيع المخالفة وستضطر ادارة المنتدى لحذف العضوالمخالف لقوانين المنتدى
ألسلام عليكم يا زائر منورالمنتدى
عددأعضاء المنتدى 1055
الرقم القياسى للأعضاء المتواجدين فى نفس الوقت كان 490 بتاريخ الأربعاء 21 مارس 2012, 7:39 pm

آخرعضومسجل هو amjo681011 فمرحباً به

شاطر | 
 

 تأملات في ذكرى مولد الرسول محمد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمدالمهندس
المراقب العام

المراقب العام
avatar

احمدالمهندس
مصر
ذكر
العمر : 46
برج : السمك
عدد المساهمات : 281
نقاط : 499
السٌّمعَة : 115
تاريخ التسجيل : 15/04/2011
موقع العضو : منتدى الخفاجيه
المزاج : أللهم إنى لاأسألك ردألقضاء ولكن أسألك أللطف فيه


شكراًلك لزياتك لصفحتى


مُساهمةموضوع: تأملات في ذكرى مولد الرسول محمد   الأحد 20 يناير 2013, 10:00 am

بسم الله الرحمن الرحيم
لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا
صدق الله العظيم

يُظللُ العالمَ الإسلامي والعربي في هذه الأيام ذكرى مولدِ الرسول محمد صل الله عليه وسلم 
 عربي المولد إسلامي النشأة 
والمعايش لهذه الذكرى يرى أن العالم الإسلامي تلقى وقابل هذه الذكرى منشطراً إلى فريقين
فريقٌ يتعامل معها وكأن أمراً لم يكن ولا يلقي لها بالاً ولا يحرك من أجلها ساكناً
وفريقٌ يتعامل ويتفاعل معها بالاحتفاء والابتهاج و إقامة الحفلات والأناشيد وصنع أطايب الطعام مما لذَّ منها وطاب
ما يسمى ( المولدالنبوى)
والمتأمل في تعامل الفريقين يرى أن كلا الفريقين لماّ يرقى في تعامله إلى درجة الكمال والطموح المنشود وفق المعايير والضوابط الإسلامية
فليس من الإنصاف أن تمر هذه الذكرى - صاحبها محمد رسول الله  دون أن يتغير في سلوك العالم الإسلامي والعربي شيء ما، ولا حتى يُذكّر من خلالها أبناء وأطفال العالم الإسلامي و العربي بصاحب هذه الذكرى
فالرسول محمّد الذي بذل الغالي والنفيس ونذر حياته لتربية الأمة الإسلامية والعربية التي نحن أحفادها، وكابد الأمرّين وصبر وصابر وتحمل من أجل أن يحوّل هذه الأمة من أمة قبلية ينهش في جسدها الثأر والفساد والوأد والظلم والتفرقة والتبعية والتشرذم  ورعي الإبل إلى أمة قادت ورعت العالم فقهاً وعلماً وحكمًا وعدلاً وحضارةً قروناً من الزمن
أكرم براع ٍ رعى الدنيا بحكمته     كما رعى في الصغر نزرًا من الغنم
فهل من العدل والإنصاف والإحسان و ذكرى هذا هو صاحبها أن تمرّ دون أن يكون لها صدىً ودون أن يُعرّف بصاحبها ويتعرّف أبناء هذه الأمة على أخلاقه وخصاله
إذا كان هذا التعامل ليس فيه إنصاف كذلك التعامل مع هذه الذكرى تعاملاً صورياً أجوفَ فارغاً وشكلياً وقاصرًا عن إقامة الأناشيد وتقديم ما لذَّ وطاب من الأطعمة والأشربة فقط وينقضي الأمر وتنتهي الذكرى مع انتهاء الأكل والشرب غربةً كغربة اليتامى على موائد اللئام
فالتعامل مع ذكرى مولد رسول الله صل الله عليه وسلم بهذه الصورة التقليدية الصورية الفارغة، ودون ربطٍ بالواقع، واستنتاجٍ للعبر منها، للتعرّف على أخطاء الماضي وما جرى فيه وما يجري في الحاضر لبناء الغد والمستقبل، والمستقبلُ ليس حلماً ننتظره ولا رجُلاً يمشي إلينا، بل يُصنع بأيدينا، ومن اليوم فالإنسان العاقل ينظر إلى الماضي والحاضر لاستخلاص العبر ويتأمل الغدَ ليصنع مستقبلا يحقّق العزّة والسعادة له في الدنيا، ويجعل أحفاده فخورين به ويجعل الأخَرَ من غير المسلمين يُقبل عليه إيماناً به وانتساباً للإسلام، ويثيبه الله عليه في الآخرة جنّات عدن
هذا هو الاحتفاء الحقيقي بذكرى مولد رسول الله
صل الله عليه وسلم تذكيرا بها فهو جد يرٌ بذلك، واستخلاصاً للعبر والدروس من سيرته  صل الله عليه وسلم فهو خير قدوة 
 قال تعالى
  قَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا
( الأحزاب: 21)
وإصلاحاً للواقع فهو خير مصلح ٍ بشهادة الأعداء قبل الأصدقاء وتفاؤلاً بالمستقبل وعدم الاستسلام للواقع وما كان في الجزيرة العربية خير شاهد 
فذكرى مولد رسول اللهصل الله عليه وسلم مولدٌ للرحمة والعدل والسلام والمحبة ، مولدٌ للنفوس الطيبة من جديد 
فهي ذكرى يجب أن تُذكر ويُذكَّر بها
منقول للفائدة والمنفعة






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جمال النجار
عضو

عضو
avatar


مصر
ذكر
العمر : 37
برج : الجوزاء
عدد المساهمات : 9
نقاط : 9
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 28/04/2013


شكراًلك لزياتك لصفحتى


مُساهمةموضوع: رد: تأملات في ذكرى مولد الرسول محمد   الأحد 28 أبريل 2013, 9:41 am

بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تأملات في ذكرى مولد الرسول محمد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الخفاجيه :: منتدى نصرة رسول الله-
انتقل الى: